قصة السندباد

قصة السندباد

قصة السندباد – القراءة من الأمور المفيدة والمهمة لكل الفئات، فهي تنمي القدرات العقلية، وتزيد من المعرفة في الحياة، وإلى جانب ذلك تعتبر نوع من التسلية المفيد، وهذا يستوجب علينا أن نوفر أجمل القصص التي تراعي المستويات المختلفة.

ونحن في قصص وحكايات نحاول أن نعرض لكم قصص أطفال جميلة بشكل مشوق ورائع، ويكون فيها العبر والتسلية، لتنجذب لها النفوس، وترتاح لها القلوب، ويسهل فهمها على الجميع، وفي هذه القصة -إن شاء الله- سنقوم بسرد قصة ممتعة للأطفال، بعنوان “قصة السندباد” ودعونا نتعرف أكثر على تفاصيل هذه القصة.

من هو السندباد؟

تعد قصة سندباد من أحد أشهر الحكايات من ألف ليلة وليل وهو أحد الشخصيات الخيالية.
سندباد بحار عربي من مدينة البصرة العراقية ويهوى المغامرات و الإبحار وكان من التجار وعاش في فترة الخلافة العباسية، حيث واجهته الكثير من المصاعب ولكنه كان يتغلب عليها بذكائه.

والد السندباد

كان والد سندباد من أحد التجار المعروفين في العراق وبالأخص في مدينة بغداد واسمه هيثم، وكان لسندباد صديق يدعى حسن والمعروف بالشاطر حسن وكان فقير ويعمل في بيع جرار المياه.

السندباد والطائر

في إحدى الليالي تسلل سندباد مع صديقه إلى حفل مقام بقصر والي بغداد، و رأى العروض السحرية والبهلوانية من عارضين عدة من أنحاء العالم، ومن هنا قرر سندباد أن يرحل ليرى العالم الواسع مع عمه علي كثير الترحال و الذي أحضر له طائرًا يتكلم وأطلق عليه اسم ياسمينة وكان الطائر يشارك سندباد في جميع رحلاته.

بداية مغامرات سندباد

هرب مع عمه علي إبحارًا وكان هناك حوت كبير هبط عليه سندباد مع ياسمينة وانفصل عن عمه ظنًا منه أنه جزيرة، ومن هنا بدأت مغامرات سندباد مع الطائر (ياسمينة) والتي كانت في الأصل أميرة إلا أن المشعوذين حولوها إلى طائر وحولوا أبويها إلى نسور بيضاء.

التعرف على الأصدقاء

ومن خلال رحلاته تعرف إلى أصدقاء جدد وهم على بابا والذي يعمل لدى مجموعة من اللصوص وكان من الأشخاص الذين يجيدون استعمال الخنجر والحبل، ولكنه قرر أن يكون مع سندباد لأنه يحب المغامرات وترك حياة اللصوص، وانضم إليهم أيضًا علاء الدين إلا أنه رجل كبير في السن ولكنه يحب المغامرات وبذلك أصبحوا ثلاث مغامرين، حيث واجهوا العديد من المصاعب خلال رحلاته مثل (المشعوذين بولنا، العجوز ميساء ) وفي كل مرة كانوا ينتصر ا على كل المصاعب بذكاء سندباد وحكمة علاء الدين وإقدام على بابا.

إنجازاته

ومن خلال مغامراتهم عملوا على فك السحر الذي عمله المشعوذين لياسمينة وأبويها الذين كانوا من الملوك، وعادوا إلى شكلهم الطبيعي، وكذلك انقذوا الأشخاص الذي عمل الزعيم الأزرق إلى تحويلهم لحجاوة ومن بينهم والدي سندباد وعمه علي؛ ومع كل النصر الذي حققه هو و رفقاه إلا أنه اسمتر في المغامرات من جديد و لم يستقر.

قصص ألف ليلة وليلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *